وزير الداخلية يؤكد الالتزام بدعم دائرة الاحوال المدنية فنيا وتقنيا


اكد وزير الداخلية سمير المبيضين التزام الحكومة بتقديم جميع انواع الدعم والمساعدة الفنية والتقنية اللازمة لتطوير عمل دائرة الاحوال المدنية والجوازات والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين ومسعاها الرامي للاعتماد على التكنولوجيا في انجاز معاملاتها المقدرة بالملايين سنويا وبما يمكنها من مواصلة دورها في المحافظة على الوثاق القانونية التي تمثل تاريخ وحاضر ومستقبل الوطن.
ودعا المبيضين لدى زيارته اليوم الثلاثاء الدائرة ولقائه مديرها العام فواز الشهوان ، الى اهمية اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة للتسهيل على المواطنين وفقا للقوانين والانظمة االمعمول بها ، مشيدا في الوقت نفسه بمستوى التطور الذي شهدته الدائرة وتحسين بيئة العمل في الشقين الاداري والفني.
وقال وزير الداخلية ان اهمية دائرة الاحوال المدنية والجوازات العامة يكمن في ارتباطها المباشر بحياة المواطن وتعاملها مع العديد من القضايا التي تمس مفاصل حياته اليومية.
واضاف "ان دائرة الاحوال المدنية قدمت منذ تاسيسها الخدمات المثلى للمواطنين وان الانجاز فيها تراكمي ومن واجبنا تعظيم الانجاز وتطوير ييئة العمل باستمرار والتوسع في اطلاق الخدمات الالكترونية مشددا على ان مشروع الارشفة الاكترونية الذي تنفذه الدائرة حاليا هو مشروع وطني يتطلب منا دفعه للامام وصولا الى ارشفة جميع وثائق الدولة الكترونيا" .
ودعا وزير الداخلية المواطنين الى الاسراع في الحصول على البطاقة الذكية قبل انقضاء المدة المحددة لذلك والتي تنتهي مع نهاية الشهر المقبل مؤكدا انه لن يتم تمديد الفترة المخصصة لاصدار البطاقات بعد هذا التاريخ.
وجال وزير الداخلية في اقسام الدائرة واطلع على سير العمل في مجال استصدار الوثائق والجوازات والخدمات التي تقدمها للمواطنين.
واستمع الى ملاحظات ومطالب المراجعين مؤكدا ان الدائرة تسير في الاتجاه الصحيح من خلال مواكبتها للتطورات العالمية التي تصب في مصلحة المواطن اولا واخيرا.
   من جانبه استعرض الشهوان ابرز الانجازات والتطورات التي تشهدها الدائرة موضحا انه تم اصدار حوالي ثلاثة ملايين وسبعمائة الف بطاقة ذكية حتى اليوم والتوسع في انشاء المكاتب لا سيما في المناطق ذات الكثافة السكانية لخدمة المواطنين وتفعيل الشراكة بين القطاعين العام واستحداث مكاتب خاصة لتقديم الخدمة المستعجلة مشيرا في هذا الاطار الى انشاء مكتب مطار الملكة علياء الدولي الذي يقدم خدماته للمواطنين على مدار الساعة.
كما اشار الشهوان الى عملية التطوير الاداري التي تنفذها الدائرة لتدريب الموظفين وتاهيلهم باستمرار حتى يتمكنوا من تادية اعمالهم ومهامهم وفقا لاحدث الاساليب الادارية والتقنية.
 واستمع وزير الداخلية الى ايجاز حول نشأة الدائرة التي تعد نتاجا للتطور التاريخي والاجتماعي والقانوني للاردن وابرز انجازاتها والتحديات لتي تواجهها، اضافة الى الخطط والبرامج التطويرية والمشاريع المستقبلية لها.   

 

عدد المشاهدات :4685