وزير الداخلية يلتقي رئيس جهاز الشرطة الاندونيسي


التقى وزير الداخلية  سمير المبيضين في مكتبه اليوم الاثنين رئيس جهاز الشرطة الاندونيسي الفريق الركن محمد تيتو كارنافيان والوفد المرافق ، بحضور السفير الاندونيسي في عمان.
وتناول اللقاء سبل تعزيز عرى التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات الامنية والشرطية بما يواكب المستجدات الحديثة في التصدي للجريمة بشتى انواعها ومكافحة الارهاب والتطرف.
واكد وزير الداخلية ان علاقات البلدين الصديقين قديمة ومتينة وخاصة في الجانب الامني وبناء القدرات ومكافحة الارهاب مشيرا الى وجود اتفاقيات يجري اعدادها حاليا لتفعيل وتعزيز اواصر التعاون والتنسيق بين البلدين في هذا المجال.
وعرض وزير الداخلية خلال اللقاء آلية عمل الوزارة وطبيعة المهام الموكلة اليها التي تنفذها من خلال مديرياتها المختلفة والوحدات الادارية التابعة لها في جميع مناطق المملكة، اضافة الى اذرعها الامنية المتمثلة بمديريات الامن العام والدفاع المدني والدرك ومهام كل مديرية ومسؤولياتها التي تصب جميعها في توفير الامن والامان للوطن والمواطن وترسيخ اركان الاستقرار في كافة ارجاء المملكة.
وفيما يتعلق بمكافحة الارهاب والتطرف قال الوزير ان الاردن عانى من آثار التطرف والعنف وقدم الشهداء في معركته ضد الارهاب لافتا الى ان الاردن حليف استراتيجي بالحرب على التطرف ومكافحة الحركات والمنظمات الارهابية.
واضاف ان الحكومة قامت بوضع استراتيجية وطنية لمكافحة الارهاب على الصعيد الايديولوجي ، وشاركت فيها جميع الجهات والوزارات المعنية ويجري تنفيذها حاليا في مختلف مؤسسات المجتمع المدني ذات الصلة.
من جانبه قال المسؤول الاندونيسي ان بلاده تتطلع الى علاقات اكثر "قربا" مع الاردن ولا سيما في المجالات الامنية والسياسية والاقتصادية وتكثيف برامج التعاون وتبادل المعلومات والزيارات وبناء القدرات بين البلدين الصديقين.
    كما اكد ضرورة رفع مستوى التنسيق الفعال بين البلدين للحد من انتشار الجريمة ومكافحة التطرف والارهاب مشيدا بالاوضاع الامنية في المملكة على الرغم من وقوعها وسط منطقة تعج بالاضطرابات والمشاكل.
وعلى هامش اللقاء وقع الجانبان بيانا مشتركا لتعزيز التعاون الامني ومكافحة الجرائم العابرة للحدود وتعزيز بناء القدرات.
ووقع البيان عن الجانب الاردني مساعد مدير الامن العام للادارة العميد سالم عليمات وعن الجانب الاندونيسي المفتش العام للشرطة شيفل ملته.
وتضمن البيان تعزيز عرى التعاون في مكافحة وتمويل الارهاب  والاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية والجرائم الاقتصادية والغش المالي والجرائم المصرفية وتهريب الاسلحة والاتجار بالبشر والجرائم الالكترونية .
ولغايات تنفيذ  وتطبيق مجالات التعاون فقد تضمن البيان الاتفاق على تاسيس نشاطات شرطية منسقة في جهود منع الجرائم العابرة للحدود الوطنية وغيرها من المسائل المتعلقة بالشرطة وتبادل المعلومات حول الجرائم العابرة للحدود الوطنية وفقا للانظمة والقوانين المرعية ودعم بناء القدرات ومشاركة المعلومات والخبرات وافضل الممارسات والبرامج التعليمية والتدريبية .

 

عدد المشاهدات :4734