وزير الداخلية يلتقي الامين العام للإنتربول

بحث وزير الداخلية سلامة حماد خلال لقائه اليوم الاربعاء، في مبنى الوزارة الامين العام لمنظمة الانتربول يورغن شتوك، سبل تعزيز اواصر التعاون بين الجانبين والجهود التي يبذلها الاردن لتحسين التعاون الشرطي الدولي وتبادل المعلومات لمكافحة جميع اشكال الجريمة المنظمة العابرة للحدود
واكد حماد خلال اللقاء موقف الاردن تجاه مكافحة الارهاب وضرورة تفعيل التعاون الدولي وتنسيق الجهود وصولا الى نشر الوعي بماهية التطرف بجميع اشكاله الدينية والعرقية واخطاره على الامن والسلم الدوليين وضمان سلامة الشعوب في المنطقة والعالم.
وعرض الوزير، الانعكاسات الخطيرة لازمات اللجوء التي تعرض لها الاردن عبر تاريخه وحجم الضغوط على القطاعات الحيوية والخدمية في المملكة، لا سيما البنية التحتية والطاقة والمياه والمدارس والمستشفيات.
ولفت حماد، الى ان الامن والاستقرار الذي يشهده الاردن على الرغم من وقوعه في منطقة ملتهبة يعود الى المواقف المعتدلة والحكيمة لجلالة الملك عبد الله الثاني ورؤيته الثاقبة في التعامل السليم مع الاحداث التي تشهدها المنطقة الى جانب الجهود الحكومية ووعي وادراك الشعب الاردني لابعاد التحديات التي تؤثر على حجم الاستقرار والامن في المملكة.
من جانبه اشار شتوك، الى اهمية الشراكة التي تجمع الاردن والانتربول والتي يجري من خلالها تنفيذ الكثير من برامج التدريب والتأهيل والتعاون الشرطي والامني بين الجانبين.

عدد المشاهدات :5522