وزير الداخلية يرأس اجتماعا لمناقشة الواقع السياحي في لواء البتراء

ناقشت اللجنة الوزارية المشكلة لدراسة الواقع السياحي في لواء البتراء خلال اجتماع اليوم الثلاثاء في مبنى وزارة الداخلية، الخطة الأمنية التي بدئ بتنفيذ المرحلة الاولى منها.
وشارك في الاجتماع الذي ترأسه وزير الداخلية سلامة حماد، وزراء الإدارة المحلية المهندس وليد المصري، والسياحة والآثار مجد شويكة، والدولة للشؤون القانونية مبارك ابو يامين، ومديرا الامن العام اللواء فاضل الحمود، وقوات الدرك اللواء حسين الحواتمة، وعدد من المسؤولين والمعنيين. واكد وزير الداخلية ان ملف السياحة في البتراء محل اهتمام كبار المسؤولين والحكومة ونعمل على النهوض بمستوى القطاع السياحي بمسؤولية مشتركة مع كافة مؤسسات الدولة وبما يخدم هذا القطاع باعتباره من روافد الاقتصاد الوطني وبالشكل الذي يوفر الراحة والطمأنينة للسياح ويشجعهم على زيارة البتراء.
واكد اعضاء اللجنة أهمية تضافر جميع الجهود الوطنية لمعالجة أي مشكلات تواجه قطاع السياحة، بالتنسيق مع جميع الجهات العاملة في اقليم البتراء، ووضع خطة تنفيذية تتضمن التوصيات المنبثقة عن الاجتماع وتطبيقها على وجه السرعة.
وتم الاتفاق خلال الاجتماع على وضع آلية لتطوير البنية التحتية في اللواء ورفع مستوى الخدمات بالمنطقة واجراء زيارات ميدانية وعقد اجتماع في إقليم البتراء لبحث المعيقات التي تواجه السياحة ووضع الحلول المناسبة لها بما يضمن دعم القطاع السياحي الذي يشكل عصبا مهما للدولة الاردنية.
ودار نقاش موسع بين المشاركين في الاجتماع، أبدوا خلاله بعض الملاحظات المتعلقة بالواقع السياحي في لواء البتراء وكيفية تنشيطه ودفعه قدما بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية في اللواء.

عدد المشاهدات :1113